‘);
}

الجرجير

الجرجير هو نبات من الخضروات الورقيّة لونه أخضر وأوراقه ريشيّة بسيطة يمكن أكلها قبل إزهار النبات، وكان الجرجير يستخدم قديماً في الطب عند العرب لشدّة وتعدّد فوائده، ويمكننا تناول أوراقه وبذوره الناضجة، ويمكننا أيضاً إعداد عصير من أوراق الجرجير وشربه، ومنه يتم إنتاج زيت الجرجير، فاستخداماته متعدّدة، وله عدّة فوائد نذكر منها قدرته على المساعدة في عملية هضم الطعام، مدر للبول، يعمل على تنشيط جسم الإنسان، تنظيف المعدة، تنقية الدّم.

أمّا زيت الجرجير فإنّه يساهم بالقضاء على الدهون والكوليسترول في الدّم لاحتوائه على كميات كبيرة من حمض (جامالينولينك)، والكبريت، واليود، والحديد، والكالسيوم والفسفور، كما أنه غني بالفيتامينات. ورغم فوائد الجرجير إلّا أنّ الإفراط في تناوله قد يتسبّب بإصابة الشخص بأضرار مختلفة، لذا ينصح للمرأة الحامل بالإقلال من تناوله، كما ويُمنع تناوله من قِبل الأشخاص المصابين بأمراض الغدة الدرقية.

وبالعودة لزيت الجرجير تحديداً فتعد طريقة تحضيره أو صناعته من أرخص أنواع الصناعات المنزلية، نظراً لتوفر متطلّبات صناعته في المنزل، والمتطلبات الأخرى يمكنك الحصول عليها بسهولة حيث تباع بالأسواق، والمواد المطلوبة لإعداد وعمل زيت الجرجير المنزلي وتالياً نقدّم طريقة عمل زيت الجرجير.