فيتامين د في الفواكه والخضار

فيتامين د في الفواكه والخضار

فيتامين د في الفواكه والخضار

على الرغم من أن الجسم يحتاج الكثير من الفيتامينات مثل فيتامين د إلا أن تواجد فيتامين د في الطعام محدود، وفي هذا المقال سنتعرف أين يوجد فيتامين د في الفواكه والخضار وبعض الأطعمة الأخرى وأهمية فيتامين د في الجسم وأيضاً النسب اليومية الموصى بها.

فيتامين د

يحتاج الجسم للفيتامينات ومن أهم الفيتامينات التي يحتاجها الجسم هو فيتامين د، ففيتامين د له عدة أدوار مهمه في الجسم مثل حماية الجسم من الإصابة بعدة أمراض مثل مرض السكري الأول وأيضاً يعمل على الحفاظ على صحة الأسنان والعظام، وهو فيتامين ينتجه الجسم عند التعرض لأشعة الشمس.

نقص فيتامين د

نقص فيتامين د يعني أنك لا تحصل على ما يكفي منه للبقاء في صحة جيدة، وعلى الرغم من أن الجسم يمكن أن ينتج فيتامين د، إلا أن الإصابة بنقصه يمكن أن تحدث لعدة أسباب ومنها:

  • الرضاعة طبيعية لأن لبن الأم يعتبر مصدر ضعيف لفيتامين د، فإذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فيجب إعطاء الطفل مكمل غذائي من فيتامين د قدره 400 وحدة دولية كل يوم.
  • كبار السن، لأن البشرة لا تنتج فيتامين د عندما تتعرض لأشعة الشمس بنفس الكفاءة في السن الصغير، حيث أن الكلى تكون أقل قدرة على تحويل فيتامين د.
  • الأشخاص الذين يمتلكون بشرة داكنة، حيث تكون قدرتهم على إنتاج فيتامين د عند تعرضهم لأشعة الشمس أقل.
  • الأشخاص الذين يعانون من السمنة، لأن الدهون في الجسم ترتبط ببعض فيتامين د، مما يجعلها تمنع وصوله إلى الدم.

اقرأ أيضاً: أضرار نقص فيتامين د.

أعراض الإصابة بنقص فيتامين د

قد تشمل أعراض نقص فيتامين د ما يلي:

اقرأ أيضاً: كيفية علاج نقص فيتامين د.

الكميات اليومية الموصى بها من فيتامين د

قبل أن نتعرف على فيتامين د في الفواكه والخضار سنتعرف على الكميات اليومية الموصى بها منه، فكمية فيتامين د التي يحتاجها الجسم كل يوم تعتمد على العمر، إليك النسب المناسبة لمختلف الأعمار:

  • الأطفال الرضع حتى عمر 12 شهرًا: 400 وحدة دولية.
  • الأطفال 1-13 سنة: 600 وحدة دولية.
  • سن المراهقة 14-18 سنة: 600 وحدة دولية.
  • البالغون من 19 إلى 70 عامًا: 600 وحدة دولية.
  • البالغين 71 عامًا أو أكبر: 800 وحدة دولية.
  • النساء الحوامل والمرضعات: 600 وحدة دولية.

فيتامين د في الفواكه والخضار

من أفضل الطرق للحصول على فيتامين د والفيتامينات الأخرى هي الأطعمة الغذائية ولكن على الرغم من أن فيتامين د يتواجد في عدة أطعمة إلا أن نسبة فيتامين د الموجودة في الفواكه والخضار قليلة جداً، حيث يتواجد فقط فيتامين د في الفواكه والخضار من خلال عصير البرتقال والمشروم، ولكن رغم ذلك يتواجد فيتامين د في عدة أطعمة أخرى منها:

  • الأسماك الدهنية مثل سمك السلمون والتونة والماكريل.
  • لحم كبد البقر.
  • الجبن.
  • صفار البيض.

يمكنك أيضا الحصول على فيتامين د من الأطعمة المدعمة مثل:

  • الحليب.
  • حبوب الإفطار.
  • منتجات الألبان الأخرى، مثل الزبادي.
  • منتجات الصويا.

زيادة فيتامين د

يجب الحذر من الحصول على فيتامين د بشكل كبير وذلك لأن الإصابة بزيادته في الدم  أو ما يعرف باسم سمية فيتامين د يمكن أن يكون ضاراً،  وتشمل علامات التسمم، الإصابة بالغثيان والقيء وضعف الشهية والإمساك والضعف وفقدان الوزن، وأيضاً زيادة فيتامين د يمكن أن تلحق الضرر بالكلى.

اقرأ أيضاً: علاج زيادة فيتامين د في الجسم.

وفي نهاية المقال عزيزي القارئ بعد أن تعرفنا على أين يوجد فيتامين د في الفواكه والخضار وبعض الأطعمة الأخرى، يجب عليك إجراء فحوصات منتظمة وذلك لتجنب خطر الإصابة بنقصه أو زيادته في الدم، وإذا كان لديك أي استفسارات أخرى يمكنك .

Source: dailymedicalinfo.com
قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد